X أغلق
X أغلق
فن وسينما
أم كلثوم في عيون السينما الفرنسية
2017-11-25 00:50:51 | موقع جيران

بعد 42 سنة على رحيل "كوكب الشرق" أم كلثوم، لا تزال حياة تلك الأيقونة، التي وحدت العرب بصوتها الرخيم تثير اهتمام أجيال عربية وأجنبية ناشئة ولا تزال مسيرتها الغنية فنياً وسياسياً واجتماعياً، تدهش المبدعين والمؤرخين والمحللين السياسيين وصناع السينما.

ومن بين هؤلاء، المخرج الفرنسي كزافييه فيلتار، الذي عُرض فيلمه "أم كلثوم، صوت القاهرة"، يوم الأحد، ضمن مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية.

وامتلأت قاعة سينما "ميتروبوليس" في الأشرفية بشرق بيروت، بمشاهدين يعرفون أم كلثوم عن كثب، ويحفظون أغانيها، كباراً وصغاراً في السن، من اللبنانيين والأجانب، فكانت "الهرم الرابع" بسر صوتها وشخصيتها معا كما يقول المخرج.

يبدأ الفيلم، المبني على مواد أرشيفية ومقابلات، باستعراض حياة فاطمة البلتاجي منذ ولادتها في قرية طماي الزهايرة، حيث كانت تغني الأناشيد الدينية، ثم يعدد مراحل حياة فلاحة بسيطة تسلحت بصوتها وشخصيتها القوية والذكية، لتملأ الدنيا فرحا وتغني على أهم مسارح العالم.

وسرعان ما تتشابك في الفيلم المبذول فيه جهد بحثي وكثافة في المعلومات، المواضيع الفنية بالسياسية وانخراط "الست"، في السلطة والحكم والدفاع عن الوطن فتتداخل السيرة الشخصية مع سيرة البلد، خصوصاً من خلال المقابلات مع مؤرخين ومحللين سياسيين وعاملين في الحقل الاجتماعي وموسيقيين.

وكل معلومة مذكورة في الفيلم، تحتاج إلى خلفية تاريخية مفصلة، خاصة أنه موجه لجمهور غير مصري، وفي الأصل أنتج لجمهور أوروبي، ومثال على ذلك، عندما يقول المعلق في الفيلم إن "أم كلثوم صنعت المستحيل وكسرت الحواجز التي تفصل بين الشعوب محققة بذلك ما لم تستطع السياسات إنجازه" إذ يتبع ذلك أغاني أم كلثوم للثورة ودورها في دعم الجيش المصري ودعمها للرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

ويتطرق الفيلم بالتأكيد، لوقع أغاني أم كلثوم على المجتمع المصري والعربي وتأثير أغانيها على الشارع المصري، من جامع القمامة إلى أكبر مسؤول، كما يحلل نفسيا كيف أزالت أم كلثوم الهوة بين الطبقات الاجتماعية في العالم، إذ سحر صوتها العمال المهاجرين في فرنسا وأيضا الرئيس شارل ديغول، وأمراء وأميرات العالم العربي وفلاحيه.

وكتب المخرج والمؤلف كزافييه فيلتار، في كتيب المهرجان "أم كلثوم من المقدسات في مصر، لذا أحب أن أسميها (الهرم الرابع). وهي استطاعت أن تسبغ معنى جديداً للانتماء والفخر في أمة كانت تبحث عن هوية".

اضافة تعليق
الاسم الشخصي:
مكان الاقامة:
عنوان التعليق:
التعليق:
تعليقات الزوار
مفضلتي الخاصة
اضف مواقع قد تهمك الى المفضلة الخاصة بك:
*اسم الموقع:
*رابط الموقع:
اخر الاخبار

لجنة الداخلية توافق على توسعة خدمات الشرطة في طمرة

وافقت لجنة الداخلية البرلمانية، مؤخرا، على توسعة خدمات الشرطة المحلية (من قبل السلطة المحلية) بداخل...

شاهدوا - حادث مروع وسيارة "تقتلع" 5 سيارات في رام الله

وثقت كاميرات مرابة على سيارة في مدينة رام الله , لحظة وقوع حادث طرق مروع على الاشرع الرئيسي في...

إضافة 500 ألف شاقل لتعليم السّباحة لطلاب الوسط العربي

في عطلة الصّيف الأخيرة، قُتل 37 طفلًا ومراهقًا ، 20 منهم من المجتمع العربيّ. الأسباب الرّئيسيّة...

اصابة متوسطة لشابة تعرضت للطعن في اللد

جاءنا من المتحدث بإسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي: تلقت الشرطة بلاغ عن حادثة طعن وقعت في شارع...

700ألف طالب من المرحلة فوق الإبتدائيّة يخرجون غدا للعطلة...

منهم نحو 175 الف طالب عربي يخرجون للعطلة الصّيفيّة وزير التّعليم نفتالي بينت :أتمنّى للطلاب...

يهود يتظاهرون قبالة منزل النائب أيمن عودة : "انت غير مهذّب"

تظاهر عدد من نشطاء اليمين الاسرائيلي المتطرف، قبالة منزل رئيس القائمة المشتركة، النائب ايمن...

محمد صلاح يواجه ريال مدريد في نهائي أبطال أوروبا صائماً

أكدت تقارير صحفية إنجليزية على إصرار النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي على الصيام في...

أكثر من 4 ملايين معتمر في مكة المكرّمة خلال الأسبوع الأول...

تمّ نقل أكثر من 4 ملايين و439 ألف زائر ومعتمر من وإلى المسجد الحرام في مكة المكرّمة خلال الأسبوع...

اسعار العملات
3.742 ₪ -
دولار امريكي
6.0449 ₪ -
جنيه استرليني
4.2056 ₪ -
ين ياباني
4.9655 ₪ -
يورو
5.2759 ₪ -
دينار اردني
0.5721 ₪ -
جنيه مصري
ملاحظة: اسعار العملات بالشيكل اخر تحديث 07/22/18
حالة الطقس
الناصرة
16°-9°
حيفا
16°-9°
القدس
11°-3°
يافا
16°-8°
عكا
16°-9°
رام الله
16°-7°
بئر السبع
16°-6°
ملاحظة: النشرة الجوية معدلة حتى تاريخ 07/22/18